مركزية قوى الحرية والتغيير تقدم الشكر لرئيس الوزراء وطاقمه وتدعو المجتمع الدولى الالتزام بتعهداته

الخرطوم – ريناس نيوز

قدمت مركزية قوى الحرية والتغيير الشكر لرئيس الوزراء وطاقمه على جهودهم فى اصلاح علاقات السودان الخارجية .
وأكد بيان لقوى الحرية والتغيير الذى تلقت ريناس نيوز نسخة منه ان السودان بعد مؤتمر برلين دشن عصرا يعود فيه فاعلاً دولياً وسط رصفائه، وليؤسس شراكة تقوم على التعاون المتبادل المتوازن.

وأكد البيان ان مؤتمر شركاء السودان حقق نجاحاً كبيراً تمثل في السند الواسع لثورة الشعب السوداني وسعيه نحو السلام والتحول الديمقراطي والاستقرار الاقتصادي، وقال : تبرز قيمة هذا السند في المشاركة الواسعة والرسائل السياسية الواضحة التي لا لبس فيها حول التزام الأسرة الدولية بدعم الحكومة المدنية قولاً وفعلا.

كا أكد طريق الانتقال الشاق سيتم تجاوز تحدياته بالعمل الدؤوب الملتزم بواجبات الثورة ومهامها مهما تكاثرت صعابها .
ودعا البيان أصدقاء السودان لمواصلة دعم الحكومة الإنتقالية والالتزام بما قطعوه من تعهدات تخاطب الأولويات المطروحة بواسطة حكومة السودان .

نص البيان

قوى الحرية والتغيير

بيان

انعقد بالأمس مؤتمر شركاء السودان بالعاصمة الألمانية برلين وسط مشاركة واسعة من الأسرة الدولية والإقليمية لندشن عصراً جديداً يعود فيه السودان فاعلاً دولياً وسط رصفائه، وليؤسس شراكة تقوم على التعاون المتبادل المتوازن.

حقق مؤتمر شركاء السودان نجاحاً كبيراً تمثل في السند الواسع لثورة الشعب السوداني وسعيه نحو السلام والتحول الديمقراطي والاستقرار الاقتصادي، وتبرز قيمة هذا السند في المشاركة الواسعة والرسائل السياسية الواضحة التي لا لبس فيها حول التزام الأسرة الدولية بدعم الحكومة المدنية قولاً وفعلا.

اننا نقتنص هذه السانحة لتحية رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك وطاقمه الوزاري على ما بذلوه من جهد في إصلاح علاقات السودان الخارجية، ونؤكد أن طريق الانتقال الشاق سنتجاوز تحدياته بالعمل الدؤوب الملتزم بواجبات الثورة ومهامها مهما تكاثرت صعابها، وندعو أصدقاء السودان لمواصلة دعم الحكومة الإنتقالية والالتزام بما قطعوه من تعهدات تخاطب الأولويات المطروحة بواسطة حكومة السودان، ونؤكد أن ثورة شعبنا منتصرة بوحدة إرادته وعزمه على المسير في طريق تحقيق غاياتها في الحرية والسلام والعدالة.

المجلس المركزي

٢٦ يونيو ٢٠٢٠م

شارك معنا